The NeW

أهلا وسهلا بك زائرنا العزيز
.::The New.::.أ محمد ابراهيم .::.

** انت غير مسجل يمكن التسجيل معنا لتظهر لك اقسام المنتدى **

    ادب ( المدرسة الرومانسية - مدرسة الديوان )

    شاطر

    أ / محمد ابراهيم
    Admin

    تاريخ التسجيل: 15/02/2009

    ادب ( المدرسة الرومانسية - مدرسة الديوان )

    مُساهمة من طرف أ / محمد ابراهيم في الإثنين مارس 02, 2009 12:07 am


    ****************** المدرسة الرومانسية *************
    س1 : ما أسباب ظهور المدرسة الرومانسية (الاتجاه الرومانسى) ؟
    حـ1 : ظهر جيل جديد فوجد ان الشعر العربى على يد سابقيه فى حاجة الى مزيد من التطور بسبب :
    1- إكثار شعراء مدرسة الإحياء مدرسة الإحياء من الإلتفات الى القديم.
    2- انشغالهم بالمناسبات والمجاملات.
    3- انصراف الشعراء عن أنفسهم وتجاربهم الذاتية.
    4- اهتمامهم بالصياغه والتعبير على حساب المعنى والوجدان.
    5- عدم اهتمامهم بالوحده العضويه فى قصائدهم.
    س2 : "خليل مطران" رائد الرومانسية فى العالم العربى ... فما سبب اتجاهه الى الرومانسيه وخصائص شعره ؟
    حـ2 : أسباب اتجاهه نحو الرومانسيه :
    1- إطلاعه على الشعر الرومانسى ولا سيما الفرنسى عندما هاجر الى فرنسا فرارا من الاضطهاد.
    2- نشأته فى أحضان طبيعه "لبنان" الرائعه.
    3- عواطفه المتدفقه وحسه المرهف.
    خصائص شعره الرومانسى :
    1- قوة العاطفه ، صدق العاطفه ، حب الجمال وأخيرا والمثل الأعلى.
    2- تحليل العواطف الانسانية والاتصال بالطبيعه والاحساس بالغربه.
    س3 : ما مظاهر تطور القصيده الشعريه على يد خليل مطران ؟
    حـ3 : خطا مطران بالقصيده العربية خطوات تمثلت فيما يلى :
    1- أصبحت القصيده تجربه شعورية جامعه بين مشاعر قائلها وسامعيها أو قارئيها.
    2- القصيدة كل متماسك ترتبط أجزاؤها ارتباطا يتمثل فى وحدة عضوية فنية لا فى وحدة البيت.
    3- الأهتمام بالخيال وبيان دوره فى توضيح الفكر ونقل العاطفة.
    4- يجب ان تكون اللغه حية نابضة بعيدة عن الغريب.
    5- الارتباط بوحدة القافية والوزن مع إدخال بعض التعديلات.
    * ولم يدع خليل مطران علانية خوفا من مواجهه الأحيائيين كما أنه لم يدافع عن الاتجاه الرومانسى عندما احتدمت المعركه الأدبية بينهم وبين جماعه الديوان.
    س4 : ظهرت الرومانسية فى الشعر العربى فى مدرستين معاصرتين فما هما؟
    حـ4 : 1- مدرسة فى داخل الوطن العربى ويمثلها "خليل مطران" ثم جماعة الديوان ثم جماعة أبوللو.
    2- مدرسة فى خارج الوطن العربى ويمثلها شعراء المهاجر فى أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية.
    س5 : يعتبر مطران مرحلة انتقاليه بين الكلاسيكيه والرومانسيه ، فلماذا ؟
    حـ5 : لأنه جمع بين بعض خصائص الكلاسيكيه والكثير من خصائص الرومانسيه فى شعره :
    فمن الكلاسيكيه :
    1- وحدة الوزن والقافية. 2- الألفاظ الفضيه.
    ومن الرومانسية :
    1- التجربه الذاتية الصادقة. 2- قوة العاطفة.
    3- روعة التصوير. 4- الامتزاج بالطبيعة وتشخيصها.
    5- الوحدة العضوية. 6- استخدام الصور الكليه.
    س6 : ما أوجه التشابه والأختلاف بين مطران وشعراء الديوان ؟
    حـ6 : أوجه التشابه بينهم وبين مطران :
    1- القصيدة تعبير عن تجربه صادقة. 2- الأهتمام بالخيال الذى ينقل الأنفعال.
    أوجه الأختلاف بينهم وبين مطران :
    1- طغيان الجانب الذهبى على الجانب الوجدانى عند الديوانيين ، مخالفين بذلك مطران فى اتجاهه.
    2- ما لوا الشعر المرسل الذى لا يلتزم القافية الموحده ولكن مطران التزم وحدة القافية وبذلك كانت جماعة الديوان كالابن الذى شابه أباه مع احتفاظه بشخصيته الفريده.

    ************ مدرسة الديوان *************

    س1 : من رواد مدرسة الديوان ؟ وما مصير ثقافتهم ؟ وما دوافعهم نحو التجديد ؟ وما الأسس الفنية لمدرستهم ؟
    حـ1 : هؤلاء الرواد هم : عبد الرحمن شكرى - عباس محمود العقاد - ابراهيم عبد القادر المازنى
    وجمعت ثقافتهم بين التراث العربى والأدب الأنجليزى متأثرين بخليل مطران ذى الثقافة الفرنسية.
    ودوافهم نحو التجديد :
    هؤلاء الرواد الثلاثة كانوا يمثلون الشباب العربى الذى عايش جرائم الاستعمار فى الوطن الاسلامى العربى - نشر الفوضى والجهل وعندما حاول الشباب العمل على انماء شخصيتهم الانسانية.
    اصطدمت آمالهم بالواقع الاستعمارى البغيض فلم يجدوا ما يهون عليهم إلا:
    1- الهروب من الواقع الأليم الى عالم الأحلام والأوهام.
    2- اللجوء الى عالم الطبيعة يبثونها آمالهم الضائعه ويأسهم.
    3- التأمل فى الكون والتعمق فى أسرار الوجود.
    الاسس الفنية لمدرستهم :
    1- التعبير بحرارة وصدق عن تجاربهم ومآسى جيلهم.
    2- الميل الى الخيال والتصوير والاتجاه الى الذات الفنية فى شعرهم.
    س2 : ما سبب الخلاف بين الديوانيين والاحيائيين ؟
    حـ2 : سبب الخلاف هو اختلاف نظرة كليهما للشعر :
    1- الإحيائييون : ينظرون الى الخلف ويعيشون فى ظلام القديم.
    2- الديوانيون : ينظرون الى الأمام ويعبرون عن مأساة عصرهم.
    ونتيجة للإختلاف بين النظرتين أخذوا يهاجمون الإحيائيين وبخاصة كتاب (الديوان فى الأدب والنقد) الذى كان السبب فى تسميتهم (جماعة الديوان).


    س3 : ما العيوب (المآخذ) التى رآها الديوانيين فى الاحيائيين ؟
    حـ3 : هذه العيوب هى :
    1- استلهام النماذج البيانية القديمة مثلا أعلى لهم فى شعرهم وظغيان الجانب البيانى على المضمون والفكره.
    2- الأهتمام بظواهر الأشياء وقشورها.
    3- أهتمامهم الزائد بشعر المناسبات وبعد عن تصوير الخلجات النفسيه (على الرغم من كتابة العقاد فى المدح معللا بأن المدح الصادق ليس عيباً)
    4- عدم وضوح شخصياتهم الشعرية فى شعرهم.
    5- عدم مراعاة الوحدة العضوية فى شعرهم وتعدد الأغراض فى القصيدة الواحدة.
    6- مبالغتهم وعدم وضوح الصدق فى شعرهم.
    س4 : ما الخصائص الفنية لشعر جماعة الديوان ؟
    حـ4 : الخصائص هى :
    1- جمعوا بين الثقافتين العربية والانجليزية.
    2- يتطلع شبابهم الى الافاق والمثل العليا المتجاوزه واقع عصرهم.
    3- الشعر عندهم تعبير عن النفس الإنسانية.
    4- القصيدة الشعرية عندهم كائن حى لكل جزء فيه وظيفته بحيث تكون القصيده بناء حيا لا تتعدد أغراضه بل تجتمع تحت عنوان يضمها فى وحدة عضوية.
    5- وضوح الجانب الفكرى فى شعرهم مما جعل الذهنية تكثر فى شعرهم والعقلانية تطغى على عاطفتهم .. "يقول المازنى"
    لبست رداء الدهر عشرين حجة * وثنيتن يا شوقى الى الخلع ذا البرد
    6- التأمل فى الكون وتعمق أسرار الكون.
    7- الصدق فى التعبير ، والبعد عن المبالغات.
    8- ظهور مسحة الحزن ، والالم والتشاؤم واليأس فى شعرهم.
    9- استخدام لغة العصر.
    10- البعد عن المناسبات والموضوعات السياسيه والاجتماعية.
    11- عدم الأهتمام بالوزن والقافية دفعا للمل والرقابه فدعوا الى الشعر المرسل " وان غلب على معظم شعرهم وحدة القافية"
    قال العقاد منوعا فى القافية :
    أسائل أمنا الأرضا * سؤال الطفل للام
    فأخبرنى بما أفضى * إلى إدراكه عملى
    جزاها الله من أم * إذا ما أنجبت تئد
    تغذى الجسم بالجسم * وتأكل لحم ما تلد
    12- الأهتمام بوضع عنوان للقصيده ثم وضع عنوان للديوان كله كما تجد فى "عابر سبيل" للعقار وكان السابقون يذكرون ديوان البارودى .......وهكذا
    13- استحداث موضوعان جديده ومن ذلك : رثاء المازنى نفسه : رجل المرور ، الكواء ويلجأ عبد الرحمن شكرى الى طريق الحكاية فى حديثة عن العبث وما فيه من فزع فى قصيدته "حلم البعث" فيقول :
    رأيت فى النوم أنى رهن مظلمة * من المقابر ميتا حولهم رمم
    ناء عن الناس لا صوت فيزعجنى * ولا طموح ولا حلم ولا كلم
    *** وجدير بالذكر أن الشعراء الثلاثة فشلوا فى صداقتهم وانفضت جماعتهم بعد مهاجمة " شكرى " " المازنى " فتوقف " عبد الرحمن شكرى " عن كتابة الشعر بعد صدور ديوانه السابع وانصرف " المازنى " عن الشعر بعد صدور ديوانه الثانى مفضلا كتابة القصة والمقال وبقى " العقار " وحده ممثلا لهذا الاتجاه جاعلا الشعر المقام الثانى من اهتمامه الأدبى والفكر بعد كتاباته السياسيه والأسلامية وقد تتلمذ على يديه كثيرون مثل : على أحمد باكثير
    قال رسول الله (") :
    " أتق الله حيثما كنت واتبع السيئه الحسنه تمحها وخالق الناس بخلق حسن " صدق رسول الله (ص)
    س5 : علل لما يأتى : اتجاه شعراء الديوان للطبيعة - دعوتهم للشعر المرسل - وضع عنوان للقصيدة - اختلاف لغة الشعر عندهم عن الكلاسيكيين.
    حـ5 : 1- أتجه شعراء الديوان للطبيعة : لأن الاستعمار الكئيب نشر فى بلادنا الجهل والفوضى لتحطيم الشخصية ، مما دفع شعراء الديوان أن يهربوا من الواقع المرير الى الاحلام والاوهام فلجئوا الى الطبيعة ليعبروا عن أسرارها وحقائقها فالشعر عندهم تصوير لعواطف إنسانية ينقل فيها الشعر صله هذه العواطف بالعالم والكون من حولها.
    2- دعا شعراء الديوان للشعر المرسل : بدافع أن الشاعر يريد أن يحطم كل السدود التى تقف أمامه فى القافيه عندما يصور الخوالج النفسيه لأن فى القافيه الواحده رتابة وإملالاً ( الشعر المرسل وهو ما يلتزم فيه الشاعر بالوزن ولكنه لا يتقيد بالقافية )
    3- أتجهوا الى وضع عنوان للقصيده ليدل على الإطار العام لها فيبين الهدف والمضمون والموضوع.
    4- اتجه شعراء المذهب الرومانسى فى الغرب الى أن يحرروا شعرهم من لغة الكلاسيكيين وان يستخدموا لغتهم العصرية البسيطه فليست هناك صياغة شعرية، وغير شعرية فالألفاظ كلها صالحة لأن تكون مادة شعرية وانتقلت هذه الدعوة الى شعرنا العربى على يد شعراء الديوان حيث وجدوا أن ما صنعه البارودى والكلاسيكيون من المحافظة على مادة الشعر القديم ليس هو الخير بل الخير ان ينتج لشعرنا مادة أوسع هى مادة اللغه كلها.
    [b]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 30, 2014 4:08 am